نظرة عامة لبرنامج الماجستير

الإنسان هو ثروة الأردن الحقيقية، وعليه يجب أن يعطى الأفراد والعائلات الفرصة المثلى لتحقيق أعلى مستويات الصحة. يمكن تحقيق مثل هذا الهدف السامي من خلال قطاعات عدة ومنها القطاع الصحي بجميع كوادره كالكادر التمريضي المتخصص. سيتمكن الممرضون والممرضات الحاصلين على دراسة تمريضية متخصصة ومتقدمة من تحقيق المستويات الصحية المنشودة للأفراد والعائلات من خلال تقديم العناية المتخصصة في المستشفيات والعيادات الخارجية ومراكز الرعاية المتنقلة في المجتمع وفي المنازل.

لقد تم إعداد منهاج "الماجستير في التمريض" بشكل تتفرد به كلية التمريض في الجامعة الهاشمية عن مثيلاتها في الجامعات الأخرى، فبرنامجنا يعد كادر تمريضي متخصص في مجالات العناية بالمرضى البالغين، مرضى السرطان، الأطفال، الأم والمرأة، الصحة النفسية والعقلية، تمريض صحة المجتمع، القيادة والإدارة التمريضية، والمعلوماتية التمريضية، علماً بأنه يطرح حاليا ثلاثة مجالات/مسارات للبرنامج (مسار اختصاصي تمريض السرطان، مسار اختصاصي تمريض الصحة النفسية والعقلية،و مسار اختصاصي تمريض صحة الأم  والمرأة) و سيتم  البدء بالمجالات الأخرى في المستقيل القريب.

ستمكن المعرفة المتعمقة في مجال التخصص الممرضين المتخصصين من تقديم العناية اللازمة للمرضى بالتعاون مع الفريق الطبي في أماكن متعددة منها أقسام العناية الحثيثة والحادة والعناية المتوسطة في المستشفيات، العناية طويلة الأمد، العيادات الخارجية وكذلك الرعاية المنزلية، كما سيوفر برنامج الماجستير الفرصة للخريجين ليقدموا عناية تمريضية متواصلة من خلال التقييم للوضع الصحي للمريض، تعليم المريض وذويه وإدارة ومتابعة الحالة وإعادة التقييم للمريض.

أن مفهوم الممارسة المتخصصة والمتطورة الذي يوفره هذا البرنامج للخريج يتم تدعيمه بشكل خاص بزيادة قدرة الطلبة على التطبيق الميداني والمشاركة في إجراء الأبحاث التمريضية والصحية، وعليه فان البرنامج يقوم بإعداد الطلبة ليصبحوا اختصاصيين يحملون درجة الماجستير ولديهم القدرة على أداء الأدوار التالية: خبير، قائد في مجاله، مشرف على الحالة المرضية لمرضاه ومتابع لها، استشاري في مجالات الارتقاء بالصحة، خبير في مجالات الحد من الأمراض والعناية بالمرضى الذين يعانون من الأمراض الحادة والمزمنة.

 فيما يلي وصف لمسارات (حقول التخصص) للبرنامج المختلفة:
مسار اختصاصي تمريض السرطان:
يؤهل هذا المسار الممرضين/الممرضات لممارسة تمريض السرطان ليكونوا قادرين على تقييم وإدارة العناية بالمرضى الذي يعانون من السرطان وعائلاتهم خلال جميع مراحل مرضهم، حيث تم دمج مفاهيم الرعاية الشمولية في جميع أجزاء المعرفة النظرية المتعلقة بالسرطان في المنهاج المتعلق بهذا المسار، ويركز هذا التخصص أيضاً على بناء مفاهيم معالجة المشاكل الصحية المعقدة التي يعاني منها مرضى السرطان وتطوير نموذج للعناية المبينة على نتائج الأبحاث الحديثة والمستجدات في مجال السرطان، ويغطي هذا المسار في مساقاته المختلفة النظرية والعملية جميع مراحل مرض السرطان ويتضمن ذلك الكشف المبكر عن السرطان، العلاج الكيميائي، العلاج بالأشعة، العلاج البيولوجي، زراعة نخاع العظم، العناية بالمرضى في المستشفى والعيادات الخارجية، وكذلك الرعاية التلطيفية للمرضى المحتضرين. ومن الجدير ذكره إن هناك تركيز كبير على استخدام نماذج معينة للعناية المتخصصة مثل الرعاية الأولية وإدارة الحالة. هذا وسيتم  تدريب طلبة هذا المسار بشكل رئيسي في أقسام المستشفيات والمراكز التي تعنى بمرضى السرطان وفي مركز الحسين للسرطان والخدمات  التلطيفية للمرضى المحتضرين التابعة له. 

مسار اختصاصي تمريض الصحة النفسية والعقلية: 
يؤهل هذا المسار الممرضين/الممرضات لممارسة أدوار متقدمة في مؤسسات تقديم الرعاية النفسية والعقلية وفي المجتمع، حيث تهدف مساقات هذا المسار إلى تزويد الطلبة بمعارف متقدمة وخبرات سريرية في مجالات التشخيص والعلاج، والحد من الأمراض العقلية، كما ويعد هذا المسار الطلبة في مجال إدارة الحالة، القيادة المهنية، والتعاون مع المختصين الآخرين في مواقع الرعاية الصحية المختلفة، وسيشرف على تدريب الطلبة أعضاء هيئة تدريسية كادر متخصص في تمريض الصحة النفسية والعقلية في مواقع سريرية ومراكز مجتمعية مختلفة. 

مسار اختصاصي تمريض البالغين: 
يؤهل هذا المسار الممرضين/الممرضات لممارسة اختصاصي تمريض البالغين في تخصصات باطنية وجراحة البالغين والرعاية الحادة والحثيثة، ويركز هذا الاختصاصي على تقديم الرعاية للبالغين الذين يعانون من مشاكل فسيولوجية وما يتعلق بها من مشاكل اجتماعية وسلوكية في مراكز الرعاية الصحية الأولية والثانوية والثلاثية ليتم تطبيق المعرفة المتخصصة ومفاهيم الممارسة المتقدمة عند العناية بالأفراد والعائلات والجماعات، ويمكّن هذا المسار اختصاصي التمريض للعمل كممرض اختصاصي واستشاري، أي كخبير قادر على تقديم الرعاية التمريضية الشاملة وإدارة الحالة والقيام بالأبحاث وتطبيقها، وسيتم تدريب طلبة هذا المسار في المستشفيات والمراكز والوحدات المتخصصة التابعة  لوزارة الصحة والخدمات الطبية الملكية والقطاع الخاص. 

مسار اختصاصي تمريض صحة الأم  والمرأة:
يؤهل هذا المسار الممرضين/الممرضات لممارسة تمريض صحة الأم والمرأة عبر مراحل الحياة المختلفة، وسيتم تأهيل الطلبة لاكتساب المعارف والمهارات المتعلقة بالأم والمولود وعائلاتهم مثل العناية بالحمل الطبيعي أو العناية بالمرأة الحامل التي تعاني من مشاكل صحية قد تعرضها للخطر، العناية بالمرأة خلال الولادة وما بعدها وخلال فترة النفاس، كما ويطور هذا المسار المهارات البحثية وإدارة الحالة اللازمة لممارسة تمريض صحة الأم والمرأة المتقدم، وسيتم تدريب طلبة هذا المسار في المستشفيات ومراكز الأمومة التابعة  لوزارة الصحة والخدمات الطبية الملكية والقطاع الخاص. 

مسار اختصاصي تمريض الأطفال: 
يؤهل هذا المسار الممرضين/الممرضات لممارسة تمريض الأطفال ، وسيقوم خريجي هذا المسار بمساهمات مهمة وفريدة في تقديم الرعاية الصحية بناءً على أحدث ما توصلت إليه الأبحاث في هذا المجال، وكذلك القيام بإدارة الحالة وتقديم الاستشارات في مجال العناية بالمشاكل الصحية المعقدة عند الأطفال وذلك بالتعاون مع أعضاء الفريق الصحي الآخرين، وتركز مساقات هذا المسار على الحد من الأمراض، استعادة الصحة، تقييم الوضع الصحي للطفل، إجراء المقابلات، وتقديم المشورة والنصح للأهل ومعالجة المشاكل الصحية عند الأطفال في مراكز الرعاية الحادة (مثل المستشفيات) والعناية المزمنة، وسيتم تدريب طلبة هذا المسار في المستشفيات ومراكز الأمومة التابعة  لوزارة الصحية والخدمات الطبية الملكية والقطاع الخاص. 

مسار اختصاصي تمريض صحة المجتمع: 
يؤهل هذا المسار الممرضين/الممرضات للقيام بأدوار متقدمة في مجال تقديم العناية الصحية للمجتمع وإدارة الحالة، ويركز هذا المسار بشكل خاص على الإحصاءات الحيوية، الارتقاء بالصحة والحد من الأمراض وعلى المعرفة النظرية والخبرة العملية في صحة المجتمع، وسيوفر هذا التخصص الفرصة للطلاب للتدرب في مختلف أماكن الرعاية للمجتمع مثل المراكز الصحية، المدارس، والمراكز المتعلقة بالصحة المهنية والبيئية.

مسار اختصاصي القيادة والإدارة التمريضية:
يؤهل هذا المسار الممرضين/الممرضات ليكونوا قياديين ومدراء في مواقع الرعاية الصحية، حيث يتم التركيز على دمج المفاهيم المالية، إدارة الأعمال، إدارة المعلوماتية، إدارة التسويق في ادوار القيادة والإدارة في التمريض وإدارة الحالة، وسيكون لدى الخريجين القدرة على أداء وظائف متعددة مثل قيادي ومدير التمريض في المستشفيات ومراكز الخدمة الصحية، رئيس تمريض الوحدة الصحية، أو مشرف وردية في مستشفى، وسيتم تدريب الطلبة في مختلف المستشفيات الحكومية والعسكرية والقطاع الخاص ومراكز الخدمات الصحية التابعة لها.

مسار اختصاصي المعلوماتية التمريضية:
يؤهل هذا المسار الممرضين/الممرضات ليكونوا قادرين على تحسين نوعية العناية بالمريض عن طريق تقييم، وتطبيق، وإعادة تقييم أدوات تكنولوجيا المعلومات المستخدمة في مؤسسات العناية الصحية، حيث سيكون الطلبة قادر على تحليل وتقييم التطبيقات الخاصة بالتكنولوجيا في الحقل الصحي، وستتعزز لدى الطلبة القدرة على معرفة أهمية واستعمال المعلومات المتوفرة في الحقل الصحي والمعلومات المطلوبة لتوفير رعاية متميزة، معالجة المعلومات، تقييم وتطبيق استراتيجيات التدريب على استعمال التكنولوجيا المتوفرة في المستشفيات للكادر التمريضي وبرامج المعلومات حتى يتسنى للطلبة معالجة المتغيرات في تكنولوجيا المعلومات في الحقل الصحي، وسيتمكن الطلبة العمل كوسطاء بين المؤسسات الصحية والمؤسسات العاملة للعمل على تصميم برامج تكنولوجيا المعلومات ومعرفة الحاجة إلى المعلومات الإلكترونية وتطبيقات وذلك لاستخدامها من أجل تحقيق أهداف المؤسسة الصحية، كما وسيتمكن الطلبة من اكتساب المهارات التالية: أدارة البرامج الالكترونية وتطبيقها، تطبيق النظريات المناسبة في حقل تكنولوجيا معلوماتية التمريض، تحسين مهارات التفكير وحل المشكلات  لتحسين برامج المعلوماتية المستخدمة في المؤسسات الصحية المختلفة، وسيتم تدريب الطلبة في مختلف المستشفيات الحكومية والعسكرية والقطاع الخاص ومراكز الخدمات الصحية التابعة لها. 


إن مدة البرنامج هي عامين من الدوام الكامل، وتتكون الخطة الدراسية للبرنامج من (33) ساعة معتمدة تتضمن (560) ساعة من التدريب السريري المتخصص (16 أسبوع/الفصل الدراسي× 8 ساعات تدريبية/ اليوم× 4 ساعات عملية/ مسار=512 ساعة تدريبية )+(16 أسبوع/الفصل الدراسي× 3 ساعات تدريبية/الأسبوع×1 ساعة عملية مختبر أساليب التقييم الصحي المتقدمة/ مسار=48 ساعة تدريبية). لقد وجد العديد من الجامعات العالمية التي لديها برامج ماجستير تمريض متخصص بمعدل 30-40 ساعة أكاديمية والتي تشترط 500 ساعة تدريبية للتخرج، وعليه فأن برامج الماجستير في التمريض في الجامعة الهاشمية يحاكي المعايير العالمية.

تقسم ال (33) ساعة أعلاه إلى: أربعة وعشرين (24) ساعة معتمدة من البرنامج مخصصة للمواد الإجبارية التي يجب على جميع الطلبة من كل المسارات تسجيلها، وتسع (9) ساعات معتمدة والمتبقية من البرنامج والتي تمثل عدد الساعات الكلية للمساقات النظرية لإنهاء المسار الذي يختاره الطالب، أي انه يتوجب على كل طالب اختيار مسار واحد منذ بداية البرنامج وأخذ جميع مساقاته حتى يصبح اختصاصياً في ذلك المجال. ومن الجدير ذكره أنه في السنة الأولى من البرنامج يتم التركيز على تطوير المهارات في تتبع التاريخ الصحي للحالة، التقييم الصحي وتقييم مجموعة منتقاة من المرضى في مجال التخصص، ويقوم الطلبة أيضا بدراسة علم الأدوية المتقدم والبحث العلمي والنظريات التمريضية كأساس لتطوير الأسس النظرية التي تبنى عليها الممارسة التمريضية المتخصصة والمتطورة، كما يتلقون تدريباً في مجال إدارة الرعاية التمريضية والسياسات والأخلاقيات المتعلقة بها مما يسهم في تطور دورهم كاختصاصيي تمريض، وفي السنة الثانية والأخيرة من البرنامج يتم التركيز على بناء الخبرات المتعمقة في مجال التخصص الدقيق، وتطوير القيادة في مجال التخصص، وتعلّم مبادئ وتطبيقات إدارة الحالة وتقديم الاستشارات، وعند إنهاء البرنامج الدراسي يصبح الطالب قادراً على التقدم لامتحان اختصاصي التمريض في مجال تخصصه في الأردن والخارج.