أن تصبحَ كليَّة العلوم التربوية نموذجاً رائداً في تكاملِ التعليم والَتعلّمُ، والتقدّم في قاعدةِ المعرفةَ من خلال البحثِ والثقافةِ، وتولي دور القيادة في توصيل الخدمات والوصول للآخرين. وأن تكونَ الكليَّة رائدة في تَهْيِئة المحترفين الذي يُزوّدُون المجتمع بالخدمات التربويةَ والقيادية النموذجية ذات العلاقةَ بتَحسين حياةِ الأفرادِ في مجتمع عالمي متغير ومعقّد.

أهداف الكلية

انسجامًا مع توجهات الجامعة، وتحقيقًا لرؤية الكلية ورسالتها وقيمها، فإن كلية العلوم التربوية تأخذ بالاحتياطات والمنهجيات العلمية التي تساعدها على تحقيق أربعة توجهات إستراتيجية مع عدة أهداف فرعية لكل توجه من التوجهات وفق التفصيل الآتي.

التوجه الأول-التميُّز في التعليم والتعلم:

1-1: تطوير البرامج التربوية وفق معايير الجودة والاعتماد الأكاديمي.

1-2: تحسين جودة المدخلات من الطلبة.

1-3: تطوير آليات التقويم التربوي المرتبطة بعمليات التعليم والتعلم.

1-4: تقديم خدمات ذات جودة عالية لدعم الطلبة.

1-5: تطبيق التقنية الحديثة في عمليات التعليم والتعلم.

1-6: تعزيز بيئات التعلّم (مختبرات، معامل، صالات) الجاذبة.

التوجه الثاني-البحث العلمي:

2-1: تعزيز قدرات الكلية المتصلة بدعم البحث العلمي.

2-2: دعم التعاون البحثي المشترك داخل الكلية، وبالاشتراك مع جهات خارجها.

2-3: ضمان توافر قواعد المعلومات الإلكترونية التربوية لجميع منسوبي الكلية.

2-4: تشجيع الإنتاج العلمي لعضو هيئة التدريس من حيث الكم والنوع.

التوجه الثالث-تحسين البيئة الأكاديمية والإدارية:

3-1: تطوير آليات لاستقطاب الكفاءات الجيدة للعمل الأكاديمي بالكلية.

3-2: التنمية المهنية لأعضاء هيئة التدريس بالكلية.

3-3: تطوير الأداء الإداري بالكلية.

التوجه الرابع-بناء شراكات فاعلة مع مؤسسات المجتمع المحلي:

4-1: بناء خطط إستراتيجية بعيدة المدى مع مختلف مؤسسات المجتمع المحلي، ووضع الاحتياطات اللازمة لاستمرارها.

4-2: تشجيع الدراسات العلمية الهادفة لتحديد الاحتياجات التدريبية لمؤسسات المجتمع المحلي.

4-3: بناء البرامج التدريبية التي تلبي الاحتياجات المجتمعية.

4-4: إقامة شراكات مع مؤسسات محلية وعالمية للارتقاء بالكلية نحو تميزها في الاضطلاع بمهامها.