Home Online Databases Search Catalog Request Services ContactUs

Login to Off-Campus Access


E - Resources
Online Databases
(DeepKnowledge Platform)


 
الدكتور بني هاني يطلق خدمات "نظام إدارة المكتبة وحماية مقتنياتها بالتردد الإذاعي “ بمكتبة الجامعة الهاشمية
 

 

افتتح رئيس الجامعة الهاشمية الأستاذ الدكتور كمال الدين بني هاني "نظام إدارة المكتبة وحماية مقتنياتها بالتردد الإذاعي RFID " بمكتبة الجامعة الهاشمية والذي يعد نظاما إلكترونيا للإعارة والإرجاع الذاتي، وهو النظام الأحدث على مستوى العالم في إدارة وحماية المكتبات، ويمثل نقلة نوعية لخدمة مستخدمي المكتبة،من خلال تسهيل، وتسريع عمليات الإعارة والإرجاع، والخروج الآمن لمقتنيات المكتبة، واختصار الوقت اللازم لمستخدمي المكتبة لاستعارة المادة المكتبية إلى النصف، ويمدد عمل المكتبة لمدة (24) ساعة. إضافة إلى اطلاق بوابة إلكترونية جديدة لمكتبة الجامعة لتسهيل الوصول إلى المحتوى الرقمي بالجامعي وهو عبارة عن منصة ومحرك بحث يعد من الأحدث على المستوى العالمي. حيث تظافرت جهود كوادر المكتبة وكوادر مركز تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والتعليم الالكتروني في اعداد الدراسة المبدئية للنظام من الناحية الفنية ومتطلبات التشغيل والتكامل والربط مع الانظمة الالكترونية المتعلقه بعمل المكتبة وتم ايضا في اطار هذا التعاون تطوير البوابة الالكترونية لمكتبة الجامعة.   

     

وقال الدكتور بني هاني "إن الجامعة ماضية في تحقيق الانجازات النوعية في مختلف مناحي العمل العلمي، والأكاديمي، والبحثي، والإداري"، مؤكدا أن للمكتبة دور أساسي في تطوير شخصية ومعرفة الطالب الجامعي، مشيرا إلى أن مكتبة الجامعة تعد مكتبة عصرية متطورة وهي من أكبر المكتبات على المستوى الوطني، إذ تشترك بمجموعة واسعة من قواعد البيانات الإلكترونية تتجاوز الـ(430) قاعدة بيانات إلكترونية حديثة تغطي مختلف ميادين المعرفة والعلم، تضم حوالي (مليار) وثيقة رقمية يستفيد منها الباحث، والأكاديمي، والطالب، ورواد المكتبة من خارج الجامعة وتعد الأكبر على مستوى الأردن.وأشار إلى أن الجامعة زادت عدد قواعد البيانات وضمن أسس ومعايير علمية رصينة وعدم الازدواجية في الاشتراك. وقال: "إن إدارة الجامعة تدعم أية فكرة أو عمل، ولكن لن تسمح بأي هدر ولو كان بسيط".

 

وتحدث الدكتور معاذ البطاينة مدير وحدة المكتبة أنه تم تجريب النظام الجديد منذ منتصف شهر تشرين أول من العام الماضي حيث بلغ عدد حركات الإعارة والإرجاع حوالي (20) ألف حركة، وحوالي (80%) منها تمت وفق النظام الجديد حيث تتم عملية الإعارة والإرجاع ذاتياً وبنجاح كبير جداً، وأضاف أنه تم استخراج أكثر من (5) آلاف رقم سري خاص بالنظام PIN Code ، وبلغ حجم الدخول للمكتبة والأوعية الإلكترونية فيها خلال فترة (3) أشهر حوالي 241403، وأضاف أن النظام الجديد مكن المكتبة من استغلال عمل (11) موظفا بأعمال تطويرية داخل المكتبة من أبرزها العمل على "مشروع الأرشيف الإلكتروني (الرقمي) المركزي لأرشفة وحفظ كلما يصدر عن الجامعة من معلومات سواء أبحاث أو كتب أو مطبوعات أو كتب رسمية أو أية وثائق"، بما يتواءم مع متطلبات العصر وسعي القطاع العام الأردني بحوسبة عملياته وإجراءاته.

 

وقال إن المكتبة بالجامعة الهاشمية تمتلك المجموعة الأحدث من الكتب والمراجع الأكاديمية والقواعد البيانات الإلكترونية من بين الجامعات الأردنية، حيث بلغ عدد مقتنيات المكتبة العينية (193) ألف مادة مكتبية.وأضاف أن المكتبة توفر إضافة إلى خدماتها الورقية والإلكترونية مجموعة مختلفة من الخدمات منها: طباعة ثلاثية الأبعاد، وبرامج ناطقة لتعليم اللغة الانجليزية، وخدمات إعارة الأفلام الوثائقية والتعليمية، واستخدام مشغل DVD ، وأجهزة القارئ الإلكتروني كيندل ( Kindle )، وتضم كذلك مكتبة الأمير أيمان للطفولة وهي المكتبة الوحيدة المتخصصة بالطفولة في الجامعات الأردنية، ومكتبة العمل الاجتماعي، والمكتبة الطبية في مجمع الكليات الصحية، وكما تنظم مجموعة واسعة من الندوات والنشاطات الثقافية المتنوعة وصلت العام الماضي إلى (170) نشاطا متنوعا.

 

وذكر أن المكتبة وخلال الفترة من (2012-2015) قامت بترشيد نفقات بمبلغ وصل إلى حوالي (1.1) مليون دينار أردني، من خلال مراجعة اتفاقيات الخدمات المكتبية، والحصول على دعم مباشر من خارج الجامعة من خلال مذكرات التفاهم المبرمة مع عدة جهات عالمية وجامعات أكاديمية.

 

وأضاف أن المكتبة تمتلك رؤية واضحة للتزويد الخارجي وتوفير الكتب والمراجع وقواعد البيانات الأحدث في المجالات الأكاديمية لدعم العملية التعليمية والبحثية بالجامعة.

 

وقال أن المكتبة تتسع لـ(2100) طالب بالساعة الواحدة، وهي المكان الأفضل للدارسة، كما توفر قاعة للدراسة الجماعية للطلبة كمجموعات حيث توفر لهم ال White board ، مؤكدا اهمية دور المكتبة في نباء شخصية الطالب المتكاملة وخاصة من الناحية المعرفية.

 

وقدم الدكتور البطاينة، الشكر لإدارة الجامعة على دعمها المتواصل لتحديث مقتنيات المكتبة وخدماتها، ولكوادر مركز تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والتعليم الإلكتروني بالجامعة، وكوادر وحدة المكتبة الذين ساهموا في إنجاح هذا النظام الجديد.

 

ووصف مدير الإقليمي لشركة النظم المكتبية المتطورة السيد هشام درويش النظام الجديد بالنظام السلس، والسهل، والسريع، وإعارة عدة كتب بكبسة واحدة، كما يسهل ويسرع من عملية الجرد الآلي للمقتنيات المكتبية، كما يتوفر صندوق للإرجاع الذاتي.

 

 

 

 

 
تاريخ النشر:
25-01-2016
عدد الزوار: 676
رجوع
 

Home | E-Mail/Phones | Calendar | Maps | Contact Us
Copyright © 2012, The Hashemite University. All Rights Reserved