زيارة كلية الملكة رانيا للسياحة والتراث إلى موقع أم قيس الأثري زيارة كلية الملكة رانيا للسياحة والتراث إلى موقع أم قيس الأثري

 

قامت كلية للملكة رانيا للسياحة والتراث في الجامعة الهاشمية  بزيارة علمية تدريبية إلى موقع أم قيس في محافظة اربد باشراف عميد الكلية الأستاذ الدكتور فراس علاونة.

وقال الدكتور علاونة:" بأن  هذه الزيارة مكملة للزيارة الميدانية السابقة إلى موقع قويلبة، وهي زيارة خاصة بمساقات طلبة الماجستير حيث تهدف هذه الزيارات الميدانية لتعزيز المهارات المكتسبة للطلبة في تطبيق المفاهيم النظرية التي يتم التطرق إليها خلال المواد التي يدرسها الطلبة. حيث تقوم هذه الزيارات على تقييم المواقع الاثرية والسياحية ووضع التصورات والمقترحات لتعزيز إدارة وتطوير المواقع الأثرية والتراثية والسياحية والوقوف على التحديات التي تواجها وتقديم مقترحات حلول الفضلى لإجراءات الإدارة والترميم والصون من خلال التطبيق الميداني والعملي لهذه المقترحات فضلا عن أنه قد تنتج عن مثل تلك الزيارات مواضيع عملية يتم دراستها وتنفيذها من خلال رسائلهم في مرحلة الماجستير".

كما أكد الدكتور علاونة أهمية هذه الزيارات العلمية التطبيقية لما لها من دور في تحفيز وتعزيز المهارات العملية للطلبة في المرحلتين الدراسات العليا والبكالوريوس لما لها من دور في تعريف الطالب بشكل تطبيقي على أهم المواقع التراثية والسياحية في الأردن والوقوف على الممارسات الفضلى والتحديات التي تواجه هذه المواقع في التطوير السياحي والإدارة والصون.

كما التقى وفد كلية الملكة رانيا للسياحة والتراث مع مدير آثار اربد السيد زياد غنيمات ومدير مكتب آثار أم قيس، كما زار الطلبة بمرافقة أمين متحف أم قيس بزيارة المتحف والتعرف على أساليب الإدارة والصون فيه والاستماع لأهم التحديات التي تواجه إدارة القطع المتحفي وصونها وماهي الآليات المتبعة في تجاوز هذه التحديات.

 

 

وقام الطلبة بجولة حول موقع أم قيس الأثري للاطلاع على أهم المعالم الأثرية في الموقع للتعرف على أهم الحفريات الأثرية الأخيرة وأهم المكتشفات فيها والوقوف على حالة هذه المعالم الأثرية وتقييمها، وتحديد ودراسة أهم التحديات التي تواجه الموقع من حيث التطوير السياحي، وإجراءات الإدارة، والصون، والترميم. ومناقشة الأساليب الفضلى لمواجهة تلك التحديات والوقوف عليها. ومن مخرجات هذه الزيارات سيقوم الطلبة بتقديم أوراق بحثية لأحد الموقعين يتم التطرق فيها لأحد التحديات من حيث التطوير السياحي، وإجراءات الإدارة والصون التي تواجه الموقع وتقديم إجراءات مقترحة من أجل الاستجابة لهذه التحديات والتي قد تنتج نواه لدراسة بحثية مطولة قد تفضي إلى رسائل ماجستير يعمل عليها الطلبة.

 

زيارة كلية الملكة رانيا للسياحة والتراث إلى موقع أم قيس الأثري زيارة كلية الملكة رانيا للسياحة والتراث إلى موقع أم قيس الأثري
زيارة كلية الملكة رانيا للسياحة والتراث إلى موقع أم قيس الأثري زيارة كلية الملكة رانيا للسياحة والتراث إلى موقع أم قيس الأثري