الجامعة الهاشمية تهنئ جلالة الملك عبدالله الثاني المعظم بعيد الجلوس الملكي ويوم الجيش وذكرى الثورة العربية الجامعة الهاشمية تهنئ جلالة الملك عبدالله الثاني المعظم بعيد الجلوس الملكي ويوم الجيش وذكرى الثورة العربية

 

هنأت أسرة الجامعة الهاشمية ممثلةً برئيسها الأستاذ الدكتور فواز العبدالحق الزبون صاحب الجلالة الهاشمية الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم حفظه الله ورعاه بعيد الجلوس الملكي ويوم الجيش وذكرى الثورة العربية الكبرى.

وتالياً نص التهنئة:

حضرة صاحب الجلالة الهاشمية الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم حفظة الله ورعاه

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

فيشرفني مولاي المعظم أن أرفع الى مقام جلالتكم السامي، باسمي وباسم أسرة جامعتكم الهاشمية أسمى آيات التهنئة والتبريك، بمناسبة عيد الجيش والثورة العربية الكبرى مقرونة بأطيب معاني الاخلاص والولاء لعرشكم السامي.

وفي هذه المناسبة نستذكر بطولات جيشنا الأردني المصطفوي- الجيش العربي- جيش التضحيات الذي بذل الغالي والنفيس في سبيل الذود عن حمى وثرى هذا الوطن فهو رمز العزة تحت ظل رايتكم الهاشمية الخفاقة.

فجلّ رعاية واهتمام جلالتكم لجيشكم الأبي من تدريبٍ وتسليحٍ وامدادٍ بكافة الأسلحة الحديثة والمتطورة؛ ما كان الا امتداد لتاريخ اجدادكم الهاشميين الأطهار الحافل بالتضحيات والمكارم من خلال الثورة العربية الكبرى التي أرجعت للعرب عزتهم ومجدهم.

سيدي، سيبقى هذا الجيش جيشنا فتياً شجاعاً يفتخر به كل أردني على ثرى هذا البلد ومصدر فخر أمام كل شعوب الأرض ما حيينا، وستبقى يا مولاي أنت وجيشك الأبي القلعة الصلبة أمام كل متربص بأمن وأمان هذا الوطن الغالي.

سائلين الله العلي القدير أن يحفظ جلالتكم وأن يعيد هذه المناسبات العزيزة عليكم وأنتم تنعمون بالصحة والعافية ورايتكم عالية خفاقة.

وتفضلوا جلالتكم بقبول فائق الاحترام وأجل التقدير،،

حضرة صاحب الجلالة الهاشمية الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم حفظة الله ورعاه

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

 

فيشرفني يا مولاي، بمناسبة عيد الجلوس الملكي أن أرفع إلى مقام جلالتكم السامي، باسمي وباسم أسرة الجامعة الهاشمية التي تحمل في قلوبنا أجل الأسماء، وأحبها، أصدق آيات الولاء والاخلاص، مقرونة بأطيب معاني التهنئة والتبريك.

وبهذه المناسبة الكريمة نتوجه بالدعاء الى الله العلي القدير بأن يحفظ جلالتكم، ويطيل في عمركم ويديم عليكم موفور الصحة والعافية، وأن يهبكم العون في بناء الأردن الحديث على شتى الصعد، ليظل سنداً وذخراً للأمتين العربية والإسلامية.

سائلين المولى عزوجل بأن يحفظكم نصيراً للعلم وأهله، ومصدر خير وينبوع عطاء، ليكتمل بكم تحقيق الأمل والرجاء.

وكل عام وجلالتكم والأسرة الهاشمية بألف خير.

              وتفضلوا جلالتكم بقبول فائق الاحترام وأجل التقدير،،

 

                                  رئيس الجامعة الهاشمية/ أ.د. فواز الزبون