آخر الاخبار
عمادة شؤون الطلبة تنظم ورشة عمل حول الاستعدادات والتحضيرات لانتخابات مجلس الطلبة القادم السادس عشر

 

برعاية عميد شؤون الطلبة الدكتور مصطفى الخوالدة  نظمت عمادة شؤون الطلبة ورشة عمل لكوادرها حول الاستعدادات والتحضيرات لانتخابات مجلس الطلبة السادس عشر القادم المزمع اجراؤها يوم 15/3/2018 .

الدكتور عميد شؤون الطلبة اشار في كلمة افتتاحية للورشة على اهمية تعزيز الثقافة الانتخابية من خلال التطبيق السليم المتعلق بالعملية الانتخابية بمراحلها كافة مضيفاً بأن الانتخاب بموجب القوائم النسبية المفتوحة وليس بالترشح الفردي يوفر للناخب فرصة الاختيار بعدد المقاعد في القائمة وفق اعلى درجات النزاهة والشفافية، مؤكداً بأن الجامعة تحرص على اجراء الانتخابات بروح الديمقراطية  والتنافس بمصداقية ونزاهة، والالتزام بتطبيق التعليمات لمنح الطلبة حق اختيار من يمثل مجلسهم، والتى تعكس مدى وعيهم وتطلعاتهم المستقبلية.وقال الدكتور الخوالدة :أن الجامعة تعمل لإنجاح العملية الانتخابية وفقاً للاستعدادات والتحضيرات التي تنتهجها عمادة شؤون الطلبة ، وحرصا منها على إتمام العملية الانتخابية بصورة مشرقة، لتستكمل هذا العرس الوطني في أبهج صورة نحو الهدف البناء.

 كما قدم السيد حمدي شديفات مدير مكتب صندوق الملك عبدالله الثاني ايجازاً حول مبررات قانون القوائم النسبية وعن كيفية التعامل معه، مؤكداً بأن هذا القانون يتيح لجميع الشرائح الطلابية ان يكون لها ممثلاً في مجلس الطلبة على عكس قانون الصوت الواحد الذي يعتبر اقصائي .

 من جانبه قدم السيد فادي عويدات مدير دائرة الخدمات الطلابية شرحاً تفصيلاً عن القانون مؤكداً بأنه اكثر عدالة من حيث التمثيل والاختيار وهو مطبق في معظم دول العالم المتقدم، كما يعمل هذا القانون على الحد من سيطرة جهة معينة على اخرى في المجلس، حيث يقوم على مبدأ التكتلات ويفسح المجال امام الطلبة الناخبين للاختيار داخل القائمة بين المرشحين. ومن جانب آخر أشاد السيد فراس الحمد مدير دائرة الهيئات الطلابية بمميزات قانون القوائم النسبية المفتوحة.

تضمنت الورشة  حوار فاعل تمت الاجابة خلاله على مختلف استفسارات الحضور.

 




 Date posted : 01-02-2018
 عدد المشاهدات: 624
 
Share this information